المنتخب المغربيكأس العالم

هذه هي أبرز نقاط قوة المنتخب المغربي ونقاط ضعفه التي قد تحسم نتيجة المواجهة مع كرواتيا

يستعد منتخب المغرب لمواجهة كرواتيا، غدا الأربعاء، في الجولة الأولى لمنافسات المجموعة السادسة، في مونديال قطر 2022. 

ويتطلع منتخب أسود الأطلس للتوقيع على بداية ناجحة، لرفع حظوظه في التأهل مبكرا، علما بأنه يتواجد في مجموعة تضم منتخبات كرواتيا كل من بلجيكا وكندا.

نقاط القوة  

تتصدر الأجنحة نقاط قوة المنتخب المغربي، حيث يضم الرواقان الأيمن والأيسر على لاعبين اثنين من النجوم المتألقين. 

ويتواجد في الجهة اليمنى كل من أشرف حكيمي وحكيم زياش، وفي الجهة اليسرى نصير مزراوي وسفيان بوفال، وتنطلق أغلب هجمات الأسود من هاتين الجهتين. 

كما يبقى مركز حراسة المرمى من نقاط قوة المغرب، بتواجد ياسين بونو أحد أبرز الحراس في أوروبا، وقد اختير في الموسم الماضي أفضل حارس في الدوري الإسباني “الليجا”. 

ولعب بونو دورا كبيرا في التصفيات المونديالية، وسيكون أيضا حاسما في النهائيات. 

ويبقى المغرب من أكثر المنتخبات التي تضم أكبر عدد من اللاعبين الشباب، حيث اعتمد المدرب وليد الركراكي على مجموعة من الأسماء كبلال الخنوس وعز الدين أوناحي وأنس الزروري وأشرف حكيمي، مما سيعطي لمنتخب الأسود شحنة أخرى وسيميزه عن كرواتيا التي تضم تشكيلتها العديد من اللاعبين كبارا السن. 

نقاط الضعف

يشكو المنتخب المغربي من المساحات التي يتركها خلال المباريات خاصة في وسط الملعب، مما يسمح للخصوم بسرعة الوصول للدفاع والمرمى. 

كما يجد الأسود أيضا صعوبة في التصدي للمرتدات الهجومية، حيث يندفع ويضغط، بينما تكون العودة لتغطية الوسط والدفاع غير سريعة.

ويسقط المنتخب المغربي دائما في فخ الأخطاء الدفاعية بدايم من لاعبي الوسط الدفاعي، كما أن جنوح حكيمي الكثير للتقدم بسبب نزعته الهجومية يزيد الضغط على الخط الخلفي، ويصبح أحيانا ثغرة قد يستغلها المنافس في حالة المرتدات السريعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى