الدوري المغربي

هذه هي أبرز العوامل التي تحاصر رشيد الطاوسي قبل مواجهة الوداد وتدفعه للانتحار من أجل الفوز بالديربي

يستعد الرجاء لمواجهة الوداد، الخميس المقبل، دون جماهير، في ديربي بيضاوي ساخن، ضمن الجولة 25 من الدوري المغربي.

ويدخل وليد الركراكي مدرب الوداد المواجهة وهو في وضع مريح للغاية، بفضل النتائج الإيجابية التي سجلها، وكان آخرها الفوز بدوري أبطال إفريقيا.

في المقابل، يتواجد منافسه رشيد الطوسي في وضع صعب، إذ يشكو من ضغوطات كبيرة قبل الديربي، يستعرضها موقع المغربية سبورت فيما يلي:

تقليص الفارق

سيكون الرجاء مطالبا بتسجيل الانتصار لعدة أسباب، أبرزها أنه الطرف المستضيف، كما أن مركزه لا يسمح له بإهدار الفوز.

وحال فاز الوداد في الديربي، فإن الفرصة ستكون مهيأة أمامه لمواصلة توسيع الفارق والهروب أكثر بالصدارة، التي يحتلها برصيد 53 نقطة، وبفارق 4 نقاط عن الرجاء.

ويدرك الطوسي أنه لا خيار أمامه سوى الفوز، للبقاء في سباق المنافسة على درع الدوري، الذي تتبقى 6 جولات على نهايته.

إرضاء البدراوي 

يتزامن الديربي يوم الخميس المقبل مع عقد الرجاء الجمعية العمومية الاستثنائية لاختبار رئيس حديد، وهو عزيز البدراوي المرشح الوحيد. 

وكانت أخبار قد أكدت أن من بين الخطوات التي سيتخذها البدراوي، إقالة الطوسي والتعاقد مع مدرب جديد. 

ولأن الديربي يتزامن مع الإعلان رسميا عن اختيار البدراوي، فإن الطوسي يسعى لتكون بدايته قوية في عهد الرئيس الجديد.

وتأكدت رغبة البدراوي في حسم الديربي لصالح الرجاء، من خلال رصده مكافأة مالية خاصة للاعبين، في حال الفوز بالمباراة.

عزيز البدرواي

مصالحة الجماهير

انتقد الطوسي جمهور الرجاء في آخر مباراة خسرها الفريق البيضاوي أمام سريع وادي زم (1-0)، بسبب إلقاء السب والشتم، مشددا على أن ذلك “يؤثر على نفسية اللاعبين”.

وطالبت الجماهير الغاضبة بإقالة رشيد، الذي يعيش ضغطا كبيرا منذ توقف الدوري، وستكون مباراة الديربي فرصته لمصالحة الجمهور.

كل هذه الأسباب تدفع الطوسي، لمحاولة الفوز وتقليص الفارق مع الوداد في الصدارة، من أجل الحفاظ على مستقبله مع النادي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى