منوعات

بالصور : مارسيلو يحضى بتكريم خاص بعد نهاية مشواره مع ريال مدريد

غادرت بعثة ريال مدريد كاتدرائية ألمودينا، ووصلت إلى مقر مقاطعة مدريد في الساعة ال19:18 مساء، لمقابلة رئيسة المقاطعة إيزابيل دياز أيوسو، التي كانت حاضرة في نهائي باريس، أمس السبت، وشاهدت تتويج الميرينجي بلقب دوري أبطال أوروبا، للمرة ال14 في تاريخه، بتغلبه على ليفربول (1-0).

وكان فلورنتينو بيريز، رئيس النادي الملكي، أول من غادر حافلة الفريق، لمقابلة ومعانقة رئيسة منطقة مدريد.

وصافحت أيوسو بعثة الفريق كاملة، اللاعبين وأعضاء الجهاز الفني.

وقبل بدء الفعالية التقطت صورة مع لقب الليجا ال35، واللقب ال14 لدوري الأبطال، إلى جانب بيريز وبنزيما ومارسيلو ومودريتش وناتشو.

وبعدها توجهوا جميعهم إلى مقاعدهم، وبدأت أيوسو الاحتفالية بمنح بيريز لوحة تذكارية لدوري الأبطال.

ومن جانبه، أعطاها مارسيلو، بصفته قائد الفريق، قميصا تذكاريا لنهائي التشامبيونز ليج، يحمل رقم 1 واسم “دياز أيوسو” على الظهر، ولم تتردد بدورها في ارتدائه على الفور.

وبعد ذلك، بث المقر ملخص لمباراة ريال مدريد وليفربول على إحدى شاشاته.

وكان مارسيلو أول من تحدث بصفته قائد ريال مدريد، والذي أعلن بعد التتويج بالنجمة الأوروبية ال14، أن مباراة الأمس كانت الأخيرة له بقميص الملكي، لذا دوت في القاعة نداءات تردد “مارسيلو، ابق معنا”.

وقال البرازيلي: “لا يسعني سوى التوجه بالشكر وتقديم كأسي الموسم، وأود أيضا أن أتوجه بالشكر إلى مقاطعة مدريد الرائعة.. استمتعنا بالعيش فيها كثيرا”.

ومن جانبه، قال بيريز: “مدريد هي نقطة انطلاقنا، ومن هنا استطعنا نقل قيمنا إلى العالم، وإلى كل من يمثل هذا الشعار وهذا القميص”.

وأضاف: “كأس أوروبا التي حققناها في باريس، ستظل عالقة في الأذهان كواحدة من أعظم الكؤوس في تاريخ التشامبيونز ليج”.

وأردف: “لقد استطاع ريال مدريد من جديد الاستحواذ على قلب المشجعين، في جميع أنحاء العالم، مما يزيد من أسطورة نادينا.. لقد انتصرنا على أربعة أندية عمالقة في أوروبا، عن طريق إيماننا دوما بأنفسنا، وقتالنا حتى النهاية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى