الدوري الإيطالي

فيورنتينا يعرقل إنتر ميلان ويشعل صراع الصدارة في الدوري الإيطالي

واصل إنتر ميلان، مسلسل إهدار النقاط، بتعادل مخيب للآمال أمام ضيفه فيورنتينا، بنتيجة (1-1) اليوم السبت، على ملعب جوزيبي مياتزا، في إطار منافسات الجولة 30 من الدوري الإيطالي.

تقدم لوكاس توريرا للفيولا بالدقيقة 50، فيما عادل دينزل دومفريس النتيجة للنيراتزوري بالدقيقة 55.

بهذا التعادل، واصل الإنتر ابتعاده عن الصدارة، ليحتل المركز الثالث برصيد 60 نقطة، فيما رفع فيورنتينا رصيده إلى 47 نقطة بالمركز الثامن.

بداية قوية

رغم البداية القوية والاستحواذ على الكرة من جانب الإنتر، إلا أن الفرصة الأولى في اللقاء كانت من نصيب فيورنتينا بالدقيقة السادسة، بعد كرة سريعة وصلت لكاستروفيلي مررها إلى جونزاليس الذي أطلق تسديدة قوية بقدمه اليسرى، أبعدها الحارس هاندانوفيتش.

وكاد سابونارا مهاجم الفيولا أن يباغت الإنتر، بعدما استلم الكرة على حدود المنطقة، ليطلق تسديدة صاروخية تألق هاندانوفيتش وتمكن من التصدي لها على مرتين.

وبعد مرور نصف ساعة على بداية اللقاء، سنحت أولى الفرص للإنتر، بعد كرة مررها باريلا ارتطمت بدفاع الفيولا ووصلت إلى دجيكو الذي كان في موقف جيد للتسديد، لولا تيراتشيانو حارس فيورنتينا، الذي خرج من مرماه سريعا وأنقذ الكرة.

وسجل لاوتارو مارتينيز الهدف الأول في المباراة، بعدما قابل كرة عرضية من زميله دومفريس، وضعها بالشباك، لكن الحكم ألغى الهدف محتسبا حالة تسلل على المهاجم.

شوط الأهداف

مع بداية الشوط الثاني، سنحت أخطر فرص اللقاء، فمن تمريرة وصلت إلى فيدال داخل منطقة جزاء الفيولا، ليطلق تسديدة قوية تصدى لها الحارس لترتد إلى باريلا، الذي قابلها بتسديدة علت المرمى.

وسجل لوكاس توريرا، أول أهداف اللقاء لصالح فيورنتينا، في الدقيقة 50 بعد عدة تمريرات، حتى وصلت إلى كاستروفيلي داخل المنطقة، ليمرر عرضية أرضية فشل الدفاع في التعامل معها، وسددها توريرا في الشباك.

وتألق تيراتشيانو وحرم الإنتر من فرصة تسجيل التعادل بالدقيقة 53، بعدما توغل بيريسيتش بشكل جيد لداخل المنطقة ليمرر عرضية أمام المرمى، أبعدها الحارس.

عودة الإنتر

وفي الدقيقة 55، تمكن دومفريس من إدراك هدف التعادل برأسية ممتازة، قابلها الظهير الهولندي بعد عرضية من الناحية اليسرى عن طريق بيريسيتش.

ومن كرة كالهانجولو الطولية إلى الناحية اليسرى لبيريسيتش، استلمها الكرواتي وتوغل داخل المنطقة وفضل التسديد، لكن حارس الفيولا كان لها بالمرصاد.

واحتسب حكم اللقاء ركلة جزاء لصالح الإنتر بالدقيقة 64، بعد سقوط لاوتارو بمنطقة الجزاء، لكن بعد العودة إلى تقنية الفيديو، ألغى الحكم الركلة واحتسب خطأ لصالح فينوتي لاعب الفيولا.

وفي الدقيقة 74، أجرى سيموني إنزاجي المدير الفني للنيراتزوري، تبديلا بخروج ثنائي الهجوم دجيكو ولاوتارو، ليدفع بكوريا وسانشيز في محاولة لتنشيط الشق الهجومي.

دفاع مُستميت

ووقف دفاع فيورنتينا أمام تسديدة سانشيز، بعد مجهود مميز من كوريا الذي مرر إلى فيدال، ليمررها الأخير إلى القادم من الخلف سانشيز، حيث أطلق التشيلي تسديدة قوية كانت بطريقها للشباك، لولا أن الكرة ارتطمت بمدافع فيورنتينا لتخرج إلى الركنية.

وفي الدقيقة 90+3، انطلق إيكوني بالكرة من قبل منتصف الملعب، ليتوغل داخل المنطقة وينفرد بالمرمى وأطلق تسديدة أرضية باتجاه الشباك، لولا هاندانوفيتش الذي تصدى ببراعة وحرم الفيولا من هدف قاتل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى