الدوري الإيطالي

بالصور.. رباعية ليفربول تخمد انتفاضة شروسبري في كأس الاتحاد

بلغ ليفربول الدور الرابع من مسابقة كأس الاتحاد الإنجليزي، بفوزه مساء الأحد على ضيفه شروسبري 4-1، ضمن منافسات الدور الثالث.

وسجل أهداف ليفربول كل من كايدي جوردون (34) وفابينيو (44 من ركلة جزاء  و90+3) وروبرتو فيرمينو (78)، فيما أحرز دانييا أودوه هدف شروسبري (27).

واعتمد مدرب ليفربول يورجن كلوب، على مجموعة كبيرة من اللاعبين الشبان في هذا اللقاء، في ظل غياب عدد من اللاعبين الأساسيين لإصابتهم بفيروس كورونا، إضافة إلى انضمام كل من محمد صلاح وساديو ماني ونابي كيتا، لمنتخبات بلادهم للمشاركة في نهائيات كأس الأمم الإفريقية.

ولعب فيرجيل فان دايك في عمق الخط الخلفي إلى جانب ابراهيما كوناتي، بإسناد من الظهيرين كونور برادلي وأندي روبرتسون، وأدى فابينيو دور لاعب الارتكاز، وتحرك أمامه تايولر مورتون وإيلاياه ديكسون بونر، خلف ثلاثي الهجوم المكون من كايدي جوردون وكورتيس جونز وماكس وولتمان.

وجاءت أول فرصة خطيرة في اللقاء بالدقيقة 11، عندما مرر جونز الكرة إلى مورتون، الذي أطلق تسديدة ارتدت من المدافع بينينجتون.

وطالب جمهور ليفربول بركلة جزاء في الدقيقة 15، بعد سقوط جوردون داخل المنطقة، لكن الحكم ديفيد كوت أمر بمواصلة اللعب.

وانطلق جوردون من الناحية اليمنى، قبل أن يهيئ نفسه للتسديد بقدمه اليسرى، بيد أن الحارس ماروسي، تصدى لمحاولته في الدقيقة 20.

وارتقى فان دايك برأسه لركلة حرة نفذها روبرتسون، لكن محاولته مرت بجوار المرمى في الدقيقة 23، قبل أن يباغت شروسبري مضيفه في الدقيقة 27، عندما حصل أوجبيتا على الكرة في الناحية اليسرى، ومرر الكرة عرضية أمام المرمى، تابعها أودوي من لمسة واحدة في الشباك.

وألغت راية الحكم هدفا سجله شروسبري عبر رأسية من بومان بداعي التسلل في الدقيقة 35، وفي الجهة المقابلة، اصطدمت تسديدة وولتمان من فيلا لاعب شروسبري في الدقيقة 38.

وفي الوقت بدل الضائع، أخط حارس كايميهين كيليهير في التعامل مع الكرة، ليمررها فيلا إلى بومان الذي أنقذ الحارس رأسيته بمهارة.

ودخل الياباني تاكومي مينامينو مكان وولتمان في تشكيلة ليفربول بين الشوطين، وحرم الحارس ماروني، لاعب ليفربول الشاب ديكسون بونر من التسجيل في الدقيقة 49، إثر تمريرة من روبرتسون.

وارتدت تسديدة جديدة لجونز من إيبانكس لاندل في الدقيقة 58، ليدخل بهدها روبرتو فيرمينو إلى تشكيلة ليفربول مكان ديكسون بونر.

وقبل نهاية الزمن الأصلي من الشوط الأول بدقيقة واحدة، احتسب الحكم ركلة جزاء لصالح ليفربول، بعد لمسة يد على إيبانكس لاندل، لينفذ فابينيو الركلة لنجاح.

ووضع المدافع كوناتي جسده أمام تسديدة أودوه في الدقيقة 71، ثم نجح فيرمينو في إضافة الهدف الثالث بالدقيقة 78، عندما حاول كوناتي استثمار تمريرة مورتون الجميلة، لكن الكرة ذهبت إلى فيرمينو الذي سدده بكعب قدمه وظهره للمرمى ليسجل هدفا.

وفي الدقيقة الثالثة من الوفت بدل الضائع، سجل فابينيو الهدف الثاني له في اللقاء، بعدما تصدى الحارس لرأسيته، لترتد الكرة إليه ويضعها في الشباك من زاوية ضيقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى