Uncategorized

الإبراهيمي : لدينا حل لمواجهة متحور أوميكرون

دعا البروفيسور عز الدين الإبراهيمي، مدير مختبر البيو-تكنولوجيا الطبية في كلية الطب والصيدلة في الرباط وعضو اللجنة العلمية، إلى ضرورة التقيد بالإجراءات الاحترازية لمواجهة متحور أوميكرون، والمحافظة على المكتسبات التي حققها المغرب إلى الآن، طيلة الفترة الماضية.

وقال الإبراهيمي، في تدوينة الأحد، التي دأب على كتابتها في صفحته الرسمية على موقع فيسبوك، إيضاحا منه لكل ما يتصل بمستجدات فيروس كوفيد 19، ومتحوراته، وتداعياته، إنه لا يستبعد وصول متحور أوميكرون إلى المغرب، غير أن مواجهته ممكنة، إذ كتب ما يلي:”هل ستصل هذه السلالة إلى المغرب؟ بصراحة جارحة… بلدنا ليس استثناء، والجائحة كونية… وبما أن المتحور الجديد تم تسجيل وصوله إلى أوروبا… فإذن الخطر جد قريب وجِدّ وارد… وإن لم نتخذ الإجراءات اللازمة فستصبح مسألة وصوله… فقط مسألة وقت… ولن تتعدى بضعة أيام أو بضعة أسابيع”.

البروفيسور الإبراهيمي، الذي دعا في تدوينته إلى ضرورة التواضع علميا، وتجنب أي تسرع في توصيف المتحور الجديد، سواء لجهة التهويل والتخويف أو الاستسهال والتبخيس، قال:”أستغرب وبشدة وأنا أرى الكثيرين يجزمون بحقائق مطلقة حول سلالة أوميكرون… والحقيقة أن العشرين شهرا من الجائحة علمتنا شيئن مهمين… الحذر واليقظة… والشيء الثاني… التواضع وأن الفيروس بتحوره يعلمنا أن العلم والبحث العلمي وتوصيلته تتغير بالمعطيات الجديدة والمحينة”.

البروفيسور الإبراهيمي أجاب في ختام تدوينته على السؤال الأبرز والأهم لدى المغاربة، وهو ما العمل إزاء المتحور الجديد؟ وقال:”الجواب موجود وقد أكدنا عليه مرارا… الحل في التعاقد الاجتماعي الذي يجمع الدولة بالمواطنين”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى