كأس الإتحاد الإفريقي

بعد توقيفها بسبب إعاقتها.. خبرة طبية جديدة تعيد أستاذة تاونات إلى عملها

بعد  الضجة أثارها قرار توقيف  أستاذة اللغة العربية وجدان سليم،  عن عملها بسبب إعاقتها الحركية من طرف أكاديمية التعليم في فاس، تقرر اليوم  إعادة الأستاذة من جديد إلى عملها بعد إجراء خبرة طبية جديدة عليها. وقالت سليم في اتصال مع اليوم24 إنه تم إخبارها اليوم بأنها يمكن أن تعود إلى عملها، بعدما أشرف مندوب وزارة الصحة  بفاس شخصيا على فحصها. وقالت سليم إنه تم استدعاؤها من طرف أكاديمية وزارة التربية الوطنية بفاس، للحضور غدا قصد تسلم قرار تكليفها بمهامها.

وكانت الشابة سليم، باشرت  عملها كمدرسة  في الثانوية الإعدادية تبودة نواحي تاونات،  بعدما تم قبولها ضمن فوج “أطر الأكاديميات” (المتعاقدون)، فوج 2021 و هي تحضر شهادة دكتوراه، لكن بسبب مشاكل صحية تعانيها، قررت أكاديمية التعليم بفاس، عرضها على خبرة طبية، قبل شهر، خلصت إلى “عدم أهليتها لممارسة مهنة التدريس” وتقرر إثرها توقيفها عن العمل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى