مجتمع

مدير ثانوية شوقي بالدار البيضاء يتعنث ويتحدى التلاميذ والآباء بفرض جواز التلقيح عليهم رغم ان وزارة التربية الوطنية لم تفرض إلزاميته

فوجئ أولياء أمور تلامذة ثانوية شوقي في الدار البيضاء، اليوم الاثنين، بمنح التلاميذ مهلة إلى غاية يوم الأربعاء، من أجل تلقي الجرعة الأولى من التلقيح، تفاديا لحرمانهم من الدخول للمؤسسة.

وحسب تصريحات لأولياء أمور التلاميذ لـ “المغربية ”، فإن التلاميذ وآباؤهم أخبروا أن آخر أحل للقيام بالجرعة الأولى للقاح المضاد لفيروس كوفيد 19 هو يوم الأربعاء، الشيء الذي أثار استنكارهم، معتبرين أن القيام بالتلقيح أمر اختياريا وليس إجباريا.

وأوضح أولياء الأمور الذين عبروا عن غضبهم للموقع، أن مدير ثانوية “شوقي” في الدار البيضاء وقف صباح اليوم الاثنين، بمدخل الثانوية من أجل إخطار التلاميذ بالقرار الجديد، دون مراعاة حرية التلاميذ في اختيار التلقيح من عدمه.

وأكد بعض الآباء أنهم سيقومون باجتماع فيما بينهم، من أجل التقرير في مصير أطفالهم، بعد منحهم مهلة إلى غاية يوم الأربعاء المقبل، وإلا سيجدون أنفسهم ممنوعين من الدخول للمؤسسة وممارسة حقهم الدستوري في التعليم. كما يدعو الآباء كل التلاميذ إلى الدفاع عن حقهم في التمدرس بالدخول بالقوة للثانوية وعدم الرضوخ لتعليمات المدير الخارجة عن القانون والغير الدستورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى