Uncategorized

دراسة: لماذا تشعر النساء بالبرد أكثر من الرجال؟

تختلف المرأة عن الرجل من الناحية البيولوجية في العديد من النواحي، إضافة إلى ذلك هناك فرق تطوري بين أنظمة استشعار الحرارة لكلا الجنسين والذي يرتبط بعملية التكاثر والعناية بالنسل.

وكشف باحثون من جامعة حيفا ومركز تل أبيب سوراسكي الطبي، أن هذا الاختلاف بفعل الهرمونات، ما يجعل جسد المرأة لا يستطيع تخزين كميات كبيرة من الفيتامينات وخاصة فيتامين E، الذي تزداد الحاجة إليه بشكل خاص في فصل الشتاء، حيث كلما انخفضت درجات الحرارة أكثر كلما زادت الحاجة إلى هذا الفيتامين، لأن الجسم يستطيع من خلاله توليد الطاقة اللازمة لتدفئته.

وبالإضافة إلى ضرورة دفء منطقة الحوض للحفاظ على قدرة الحمل، فعندما تنخفض درجات الحرارة في الخارج يضطر الجسم إلى سحب الحرارة الكامنة في الأطراف ونقلها إلى الحوض لتدفئته، الشيء الذي يؤدي إلى الشعور بالبرد في الأيدي والأقدام.

وإلى جانب هذه الأسباب، أوجدت الأبحاث أن جلد المرأة رقيق عكس جلد الرجل، ما يجعله يتفاعل أكثر، لذلك فدرجات الحرارة المنخفضة تؤدي إلى ضيق الشعيرات الدموية في الجلد، ما يعني بطء الدورة الدموية فيه وانخفاض درجة حرارته، وهذا يحصل بشكل أسرع كلما كانت طبقة الجلد أقل سمكا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى