الدوري الفرنسي

حادث مروع… سيارة “باسات” على متنها شاب وشابة ترتمي في عمق مياه المحيط بكورنيش الرباط

لم تتمكن فرق الإنقاذ التابعة للوقاية المدنية في العاصمة الرباط من انتشال جثماني شخصين من البحر كانا على متن سيارة في كورنيش الرباط، قبالة المنطقة المعروفة باسم “عنق الجبل”، قبل أن تندفع  بقوة نحو البحر في ظروف غامضة.

ومنذ مساء أمس الجمعة، حاولت فرق الوقاية المدنية معززة بالغطاسين، العثور على السيارة وسحبها بعدما لم يعد يظهر لها أثر، لكن هيجان البحر، وحلول الليل، منعهم من مباشرة إجراءات الإنقاذ.

وتشير مصادر إلى أن المعطيات الأولية للحادث تشير إلى سيارة من نوع “باسات سي سي”، رمادية اللون، كان على متنها شاب وشابة، هويتهما مجهولة، كانت متوقفة إلى جانب سيارات أخرى قرب ملاعب الكرة المطلة على البحر في منطقة “عنق الجمل” في الكورنيش، وفي لحظة ما، قال شهود عيان إنه نشب شنآن بين الشاب والشابة تطورت حدته، فقام الشاب بقيادة سيارته بسرعة وارتمى بها في عمق البحر، وسط ذهول المواطنين الذين كانوا حاضرين في المكان.

وحلت المصالح الأمنية بالمكان، إلى جانب الوقاية المدنية، لكن السيارة كانت قد اختفت وسط البحر، ولم يتمكن الغطاسون من النزول للإنقاذ، بسبب هيجان البحر، وحلول الليل.

وفي صباح اليوم السبت، حلت فرقة من الوقاية المدنية، لكنها لم تتمكن أيضا من النزول للبحر بسبب الأحوال الجوية، في انتظار تراجع الموج وحركة الجزر. وتشير مصادر إلى أنه لا أحد من عائلة الضحيتين، مجهولي الهوية أبلغ عن اختفائهما.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى