دوري أبطال إفريقيا

الرشوة توقف البرلماني سعيد الزايدي وهذا موقف حزبه

أوقفت عناصر الضابطة القضائية، اليوم الثلاثاء، سعيد الزايدي، النائب البرلماني عن حزب التقدم والاشتراكية ورئيس جماعة الشراط، في العاصمة الرباط، بتهمة التلبس بتسلم مبلغ 40 مليون سنتيم.

وجاء توقيف النائب البرلماني الزايدي على خلفية شكاية تقدم بها أحد المقاولين يتهمه فيها بابتزازه.

وأفادت مصادر متطابقة، أن النيابة العامة أعدت كمينا للزايدي رفقة المشتكي، قبل توقيفه متلبسا بتسلم مبلغ 40 مليون سنتيم.

في المقابل، رفض نبيل بنعبد الله، الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، التعليق على هذا الموضوع أثناء حديثه مع “المغربية ″، مكتفيا بالقول: “إنه حاليا لا يتوفر على تفاصيل بشأن الواقعة، وبالتالي لن يعلق”.

بينما أكد كريم التاج عضو الديوان السياسي لحزب “التقدم  والاشتراكية”، أن هذه القضية في يد القضاء، مضيفا في تصريح لـ”المغربية ″، أن قرينة البراءة هي الأصل.

وأفاد كريم التاج، بأن الحزب حاليا لن يصدر أي قرار بشأن الزايدي، إلا بعد أن تتضح الأمور.

أما عن إمكانية إصدار الحزب قرار تجميد عضوية سعيد الزايدي، علق المتحدث نفسه بالقول: “هذا الكلام سابق لأوانه” مبرزا، “غدا الأربعاء سنعقد اجتماعا يتضمن جدول الأعمال كما في كل اجتماع”.

ويجري الحديث عن كمين سقط فيه الزايدي بأحد مقاهي العاصمة الرباط، منتصف نهار اليوم الثلاثاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى